ما الذي يسبّب تقشّر الجلد عند الرضيع؟

ما الذي يسبّب تقشّر الجلد عند الرضيع؟

من المشاكل الجلدية التي تثير قلق الأمهات حول صحة أطفالهن الرضع والتي عادة ما تظهر على حديثي الولادة هي تقشّر الجلد. ولهذه الحالة أسباب كثيرة وعلاجات سهلة. لذا لا تقلقي كثيراً، بل تابعي هذا الموضوع لتعرفي كلّ التفاصيل.

 

أسباب تقشر جلد الاطفال

يمرّ جلد الطفل حديث الولادة بالعديد من التغيرات خلال الأسابيع الأولى من ولادته، فقد يتغير لون شعره أو بشرته وقد يبدأ جلده أيضا التقشر بعد ولادته بأيام. والأسباب التي تؤدي إلى هذه الحالة:

- الطلاء الدهني: هو الذي يحيط بجبين الجنين أثناء وجوده في الرحم، ويبدأ بالتكون في الأسبوع العشرين من الحمل ليحمي جلد الجنين من السائل الأمنيوسي، وبعد إزالته عن جبين الطفل بعد الولادة يبدأ جلده التقشر خلال أسبوع إلى ثلاثة أسابيع بعد الولادة.

- عمر الجنين عند الولادة: عادة ما يقلّ تقشر الجلد عند الاطفال المولودين قبل الموعد أو قبل الأسبوع الأربعين عن المواليد في الأسبوع الأربعين أو بعده، وذلك لان مكوث الجنين أقل وقت في الرحم يقلّل تعرضه للسائل الأمنيوسي الذي يؤثر في الجلد ويسبّب تقشره.

- الإكزيما: هذه الحالة تسبّب طفحاً جلدياً بلون أحمر، ويكون الجلد جافاً ومتقشراً ومثيراً للحكة. وهذه الحالة تكون نادرة في الأطفال حديثي الولادة، لكنها قد تحدث لتعرّضه لمهيجات معيّنة.

- السماك: هي حالة جينية تسبّب تقشر الجلد وتهيجه، وهي تكون وراثية وتشخّص بالكشف على الطفل أو أخذ عينة من الجلد أو الدم. ولكن نشير الى أنّه في هذه الحالة يكون التقشر كبيراً وغير اعتيادياً.

- طاقية المهد: تحدث نتيجة وجود الجنين داخل رحم الأم وتأثير هرمونات الأم عليه، ما يسبب ظهور قشور وبقع جلدية حمراء على جلده، خاصة جلد فروة الشعر.

 

علاج تقشر البشرة عند الطفل الرضيع

عادة ما تشفى هذه الحالة من تلقاء نفسها ولا تحتاج لتدخل الطبيب. وما يمكنكِ القيام به منزلياً هو التالي:

- جعل وقت إستحمام الطفل لا يزيد عن 10 دقائق، لأن زيادة وقت الإستحمام قد يزيل الزيوت الطبيعية من على بشرة الطفل ويؤدي لجفافها. ويفضل إستخدام الماء الفاتر وليس الساخن بالاضافة الى صابون خالٍ من المعطّرات والمواد المهيّجة. وفي هذا المجال، يمكننا أن ننصحك بالانواع التالية من الغسول:

* Zwitsal SOAP-FREE WASHING GEL BABY

* Topicrem BABY 2 IN 1 CLEANSING GEL

* Uriage 1ST CLEANSING CREAM

- تطبيق مرطّب على جلد الرضيع مرتين في اليوم وبعد الاستحمام. ومن المهمّ أن تدلّكي المرطب برفق ليساعد ذلك على تقشير الجلد الميت وترطيب البشرة.

- تجنّب الهواء البارد أو الجاف، وإلباس المولود جيداً قبل تعرضه للطقس البارد، واستخدام جهاز الترطيب إن كان الهواء جافاً في غرفته.

- تجنّب غسل ملابس المولود بمسحوق الملابس العادي الخاص بالبالغين، واستخدام مسحوق ملابس مخصص لبشرة الطفل الحساسة.

- إن كان سبب تقشر جلد الطفل الإكزيما، فقد يصف الطبيب المرطبات وإن لم تشف الحالة، فقد يصف الطبيب كريماً محتوياً على الكورتيزون، مع إعطاء الطفل مضادات الهيستامين.

- أمّا السماك فليس له علاج محدّد، لكن يمكن السيطرة عليه بتحميم الطفل بالماء فقط، وتجنب لمس أي مواد كيميائية لجسمه، وترطيب جسمه باستمرار بالمرطبات.


كلّ ما لديكم من أسئلة عن صحّة أطفالكم، يجب عنها الأطباء الأخصائيين عبر www.sohatidoc.com  من خلال استشارة الكترونية تحصلون عليها حين تحجزون موعداً لكم.

لمعلومات أكثر حول صحة طفلك، إليك هذه المقالات من موقع صحتي:

تشوه العظام النمائي عند الأطفال مشكلة خطيرة... إليكم كل ما يجب أن تعرفوا عنها!

كلّ ما تريدون معرفته عن فيروس روتا وتأثيره على أطفالكم!

الكحة قبل النوم عند الأطفال مزعجة جداً... ما هي اسبابها وطرق علاجها؟

 
 

‪ما رأيك ؟