5 أسباب شائعة للمعاناة من الغازات بعد الولادة

5 أسباب شائعة للمعاناة من الغازات بعد الولادة

تُعتبر الغازات واضطرابات الجهاز الهضمي من أبرز الأعراض المرافقة للحمل، وقط تظنّ الأمّ أنّها تخلّصت منها بعد ولادة الطفل، إلا أنّ الغازات قد ترافقها حتّى ما بعد الولادة كإحدى التغيّرات الشائعة التي يمكن أن تواجه الجسم في هذه المرحلة.

نكشف في هذا الموضوع من موقع صحتي أسباب المعاناة من الغازات بعد الولادة.

 

نظام غذائي غير مناسب

 

من أبرز الأسباب التي تقف وراء المعاناة من الغازات، هي اتّباع نظامٍ غذائي غير مناسب؛ خصوصاً وأنّ بعض الأطعمة عند تناولها تزيد من فرصة الإصابة بالغازات بعد الولادة.

ومن هذه الأطعمة نذكر الحبوب الكاملة والخضار والحليب ومشتقاته والبقوليّات والفواكه. وهذه المأكولات عادةً ما تلجأ إليها الأمّ بعد الولادة نظراً لفوائدها الصحية العديدة على الجسم خصوصاً في حال الرضاعة الطبيعيّة.

 

الإمساك

 

بعد الخضوع للولادة الطبيعيّة أو القيصريّة، من الطبيعي أن يؤثّر ذلك على حركة الأمعاء عند الأمّ فتكون بطيئة، وبالتالي يزيد احتمال حدوث الإمساك.

ومن الأعراض التي يمكن أن تكون مصاحبة للإمساك في حال التعرّض له بعد الولادة، الشعور ببعض الآلام في البطن والإنتفاخ.

 

تشنّجات البطن

 

تُعتبر الغازات من الأعراض الشائعة بعد الولادة في حال المعاناة من تشنّجات البطن، إلا أنّ السيطرة على هذه الحالة ممكنة بعد التأكّد من أنّ التشنّجات هي السبب للمعاناة من الغازات بعد الولادة.

ومن الأمور التي يمكن القيام بها للتخفيف من حدّة الغازات في هذه الحالة، تجنّب حصر البول والحرص على دخول المرحاض للتبوّل كلّما دعت الحاجة لذلك من دون التّغاضي عن تفريغ البول عند الحاجة.

 

تضرّر عضلات أسفل الحوض

 

يمكن أن تؤثّر الولادة في بعض الأحيان على العضلات والأعصاب في منطقة الحوض، ممّا قد يسبّب تضرّرها أو تمدّدها وبالتالي ضعف السيطرة على عمليّة الإخراج؛ بما فيها الفضلات أو الغازات.

تتطلّب هذه الحالة بعد تشخيصها، المتابعة الطبّية والإلتزام بإرشادات الطبيب للتخلّص منها.

 

إجراء جراحي

 

قد تحتاج الحامل أثناء للولادة الطبيعيّة للخضوع لإجراء جراحي يُسمّى بضع الفرج، يتطلّب عمل شقّ ما بين فتحة الشرج وفتحة المهبل للوقاية من أيّ تمزّق محتمل في هذه المنطقة. ويقوم الطّبيب بتخييط الجرح بعد خروج الطفل.

هذا الإجراء يمكن أن يتسبّب بإضعاف عضلات أسفل الحوض، ممّا قد يسبّب المعاناة من الغازات بعد الولادة.

 

للتخلّص من مشكلة الغازات بعد الولادة، يمكن استشارة الطّبيب بشأن مدى قدرة ممارسة المشي وشرب كمّياتٍ كافية من الماء على علاج المشكلة. 

 

اقرأوا المزيد عن مشكلة الغازات على هذه الروابط:


 

‪ما رأيك ؟
من انوثة
‪من لوليا