كيف تسرّعين من فتح الرحم لتسهيل الولادة في الشهر التاسع من الحمل؟

كيف تسرّعين من فتح الرحم لتسهيل الولادة في الشهر التاسع من الحمل؟

خلال الشهر التاسع من الحمل، يمكن ان تبحث الحامل عن بعض الطرق او النصائح التي يمكن ان تسهّل المخاض والولادة وتساعد على فتح الرحم. فهذا الامر، يمكن ان يعتبر من الأمور الأساسية لأنه يقصّر كثيراً من وقت المخاض، ويسرّع من خروج الطفل من قناة الولادة.

 

نصائح للحامل في الشهر التاسع لفتح الرحم

تناولي التمر

وجدت دراسة جديدة نُشرت في مجلة أمراض النساء والتوليد أن النساء اللواتي تناولن التمر يومياً خلال الشهر التاسع من حملهن أقل عرضة من غيرهم للحاجة إلى دواء لبدء المخاض أو للمساعدة في استمراره. كما أن الرحم او قناة الولادة كانت اوسع وقد ولدن اطفالهن في 7 ساعاتٍ فقط. وقد وجد العلماء ان التمر يحتوي على مركب يحاكي هرمون الأوكسيتوسين، المسبب للإنقباضات، وهذا ما يساعد على فتح الرحم في الشهر التاسع من الحمل.

 

الاسترخاء

من السهل أن تشعري بالتوتر خلال المراحل الأخيرة من الحمل، لكن الاسترخاء يمكن أن يكون له مجموعة من الفوائد منها تسهيل الولادة وفتح الرحم. يمكن أن يؤدي الإجهاد وتوتر العضلات إلى تأخير المخاض عن طريق جعل تمدد عنق الرحم أصعب، ما يمنع الطفل من الخروج بسهولة. من هنا، تستفيد العديد من النساء من ممارسة تمارين التنفس أو التأمل قبل وأثناء المخاض، ما يساعد على ارخاء عضلات الرحم ويسهّل الولادة.

 

النشاط البدني والحركة

قد يساعد النهوض والتحرك في تسريع تمدد الرحم وتوسعه عن طريق زيادة تدفق الدم. قد يؤدي المشي في جميع أنحاء الغرفة أو القيام بحركات بسيطة في السرير أو الكرسي أو حتى تغيير الوضعيات الى ارخاء عضلات الرحم وفتحه.

 

ممارسة العلاقة الحميمة

التحفيز الجنسي يمكن أن يريح الجسم، ويساعد على فتح الرحم ايضاً. كما ويمكن لهرمون يسمى البروستاجلاندين في السائل المنوي أن يعزز تمدد الرحم ويسهّل ايضاً من نزول الطفل.

 

لا تتركي التساؤلات لديكِ حول التخطيط للحمل ومراحله وصولاً الى الولادة دون جواب! أدخلي الى موقع www.sohatidoc.com واحصلي على استشارة أونلاين من أبرز الأطباء الأخصائيين.


لقراءة المزيد عن الدورة الشهرية والحمل إضغطوا على الروابط التالية:

‪‪مقالات ذات صلة
‪‪إقرأ أيضاً
‪ما رأيك ؟