هذا ما يجب أن تتوقعي حدوثه عند تكرار الحمل في سنّ متقدّمة

هذا ما يجب أن تتوقعي حدوثه عند تكرار الحمل في سنّ متقدّمة

إن الحمل بعد سنّ الـ40 معروف طبياً بالحمل في سنّ متقدّم ويحتاج مزيداً من العناية والاهتمام من قبل الأم لتفادي المخاطر التي ترتفع كلّما تقدّمت المرأة في السن واقتربت من سن اليأس. في الواقع إن مشاكل الحمل تبدأ حالما تبلغ المرأة عامها الـ35 حيث تنخفض معدلات الخصوبة في جسمها بشكل تدريجيّ مقارنةً بأوائل الثلاثينيات من عمرها أو بمرحلة العشرينيات.

 

ما هي مخاطر تكرار الحمل في سنّ متقدّم؟

 

الإجهاض

 

عند بلوغها الـ 40 من عمرها، ترتفع عند المرأة نسبة الإجهاض ثلاثة أضعاف خلال الحمل في هذا السنّ المتقدّم وذلك بسبب عدم تطوّر الجنين بشكل طبيعي وصحي داخل رحم الأم. فالإجهاض يحدث قبل الأسبوع الـ 20 من الحمل ذلك لعدم قدرة الرحم على تحمّل التغيرات وتأمين المكان المناسب والظروف المناسبة لنمو الجنين وتطوّره.

 

تشوهات الجنين

 

إن تكرار الحمل في سنّ متقدّمة، يعرّض الجنين للإصابة بعيوب خلقية وتشوّهات كبيرة تصيب الجنين خصوصاً متلازمة داون.

 

ارتفاع نسبة الأمراض ومضاعفات الحمل

 

تعاني المرأة التي تقوم بتكرار الحمل في سنّ متقدّمة من أمراض مرتبطة بهذا السنّ منها ارتفاع ضغط الدم، السكري، السمنة وغيرها. فهذه الامراض تجعل الجنين عرضةً للتأثّر بأعراضها أو بالأدوية التي تتناولها من أجل الشفاء منها فتكون نتيجته العيوب الخلقية العضوية أو حتى السلوكية بالإضافة إلى انتقالها إليها واحتمال معاناته منها بعد الولادة.

 

أمّا وبالإضافة إلى ذلك يمكن أن تكون المرأة في سنّ متقدّمة عرضةً لخطر تطوير بعض المضاعفات أثناء الحمل، مثل داء السكري الحملي، تسمم الحمل وانقطاع المشيمة.

 

نصائح لنجاح تكرار الحمل سنّ متقدّم:

 

- إجراء المسح الطبي أي الخضوع لاختبارات الحمل التي تساعد في الكشف المبكر عن أيّ مشكلة قد تصيب جينات الطفل.

- تناول كمية كافية من حض الفوليك أي ما يعادل 400 ميكروجرام خلال اليوم بدءاً من فترة التخطيط للحمل وخلال الحمل. ويمكن الحصول على هذا العنصر الغذائي المفيد في تطوير خلايا دماغ الطفل في الأطعمة مثل الخضروات الورقية الخضراء، القمح والبرتقال وغيرها.

 

لقراءة المزيد عن الحمل إضغطوا على الروابط التالية: 

 

كل ما يجب أن تعرفيه عن دورة الحمل لدى المرأة!

في الشهر الخامس من الحمل... كرّسي اهتماماً كبيراً لغذائك!

هل يشكّل الاسبرين خطراً على الحامل؟

‪ما رأيك ؟
من انوثة