كيف تحمي طفلك من متلازمة الموت المفاجئ؟

كيف تحمي طفلك من متلازمة الموت المفاجئ؟

يُمكن اعتبار أنّ معظم الأطفال دون عمر السّنة معرّضون لخطر متلازمة الموت المفاجئ، وخصوصاً الذين تقلّ أعمارهم عن 6 أشهر.

وهذه المتلازمة هي عبارةٌ عن وفاةٍ غير مبرّرة عادةً ما تحدث أثناء نوم الطّفل على الرّغم من أنّه يبدو سليماً ولا يُعاني من مشاكل صحّية خطيرة، إلا أنّها قد تكون مُرتبطةً بعيوبٍ خلقيّةٍ في جزءٍ من دماغ الرضيع يتحكّم في التنفس والاستيقاظ من النوم.

نستعرض في هذا الموضوع من موقع صحتي كيفيّة حماية الطّفل من متلازمة الموت المفاجئ، عن طريق اتّخاذ بعض التدابير التي يُمكنها المُساعدة في الوقاية.

 

تخصيص سريرٍ آمن للطفل

من المهمّ أن يُخصص للرضيع سريرٌ أو فراشٌ منفصلٌ للنوم خالٍ من أيّ شيء باستثناءه لتأمين الحدّ الأقصى من الأمان؛ أي من دون أيّ ألعابٍ أو بطانيّات أو وسائد زائدة، وحتّى من دون أجهزة المراقبة.

كما يُفضّل التأكّد من أنّ الوسادة أو الفراش ثابتان ومُريحان وغطاء الطفل أو البطانيّة ناعمة وتسمح بتمرير الهواء ليتنفّس الطفل بشكلٍ جيّد.

 

مشاركة الطّفل الغرفة نفسها

إبقاء الطّفل في نفس الغرفة مع والديه يُمكن أن يُقلّل من خطر متلازمة الموت المفاجئ، بسبب زيادة الانتباه والرعاية المقدّمة للطفل والتأكد من أنّه مُرتاح ويتناول طعامه وينام كما يجب.

ولكن من المهمّ أيضاً الحفاظ على مساحة الطفل الخاصة وأن يكون له سريرٌ منفصلٌ ولا يتشارك السرير نفسه مع والديه؛ إذ أنّ هذه العادة يُمكن أن تُشكّل خطراً على الرضيع.

 

التأكّد من أنّ وضعيّة النّوم آمنة

لا يُنصح بأن ينام الطّفل على الأريكة أو أيّ مكانٍ آخر سوى سريره، حيث يُفضّل دائماً وضع الطفل في سريره ومكانه الخاص.

بالإضافة إلى أهمّية التأكّد من أنّ الوضعيّة التي يتّخذها الطّفل في النّوم مُريحة وتوفّر له الأمان المطلوب ولا تُعيق عمليّة تنفّسه أثناء النّوم.

 

الانتباه لملابس الطّفل وتبديل الأغطية

لا بدّ من تبديل ملابس الطّفل قبل النوم ويُنصح بأن يرتدي قطعةً واحدةً من الملابس، وبحسب الموسم والطقس يُمكن أن تكون خفيفة الوزن أو سميكة. ومن الأفضل عدم استخدام بطانيّة على الإطلاق مع ضرورة تبديل الأغطية باستمرار.

 

الرضاعة الطبيعيّة واللهايات

تُعتبر الرضاعة الطبيعيّة من أفضل الوسائل لحماية الطفل من خطر الموت المفاجئ، مع أهمّية تجنّب النوم أثناء الرّضاعة.

كما أنّ استخدام اللهايات قد يُقلّل أيضاً من خطر الموت المفاجئ، ولكن يجب الحذر من احتمال أن تعلق السلسلة المُتّصلة بها حول رقبة الطّفل أو بملابسه عندما ينام.

 

كذلك، لا بدّ من تعليم هذه القواعد لكلّ من يعتني بالطّفل حتّى لو كانت الفترة قصيرة نظراً لأهمّية اتّباع الإرشادات الآمنة لنوم الرّضيع من أجل حمايته من متلازمة الموت المُفاجئ.

 

لمعلومات إضافية عن كيفية العناية بالرضيع تابعي هذه المواضيع من صحتي:


4 عادات خطيرة ومضرّة تفاديها تماماً مع رضيعكِ!

أكثر 4 وضعيات نوم خاطئة تؤدي الى وفاة طفلكِ الرضيع... إحذريها!

كيف تؤثّر حرارة الجوّ على طفلك الرضيع؟

‪ما رأيك ؟
من انوثة