لهذه الأسباب يجب ان تتحدثي مع طفلك الرضيع!

لهذه الأسباب يجب ان تتحدثي مع طفلك الرضيع!

من المهم للأم أن تحدث طفلها الرضيع لأن هذا الأمر سيعلمه أن يكتسب اللغة والكلام ليستطيع بعد ذلك أن يعبر عن نفسه بنفسه. فالطفل وكما يعلم الجميع بحاجة الى سماع كلمات كي يرددها وليس من الضروري، أن تكون الكلمات صعبة أو حتى أن تحمل معنى فكلمات المناغات للأطفال حديثي الولادة كفيلة بأن تنشط دماغهم مما يؤثر إيجاباً عليهم. لمعرفة أعمق عن الموضوع ارتأينا اليوم من موقع صحتي أن نقدم لك فوائد التحدث مع الاطفال الرضع وتأثيره عليهم.

 

طرق فعالة لتنويم الطفل الرضيع

 

فوائد التحدث مع الطفل الرضيع

 

يعدّ التحادث مع الطفل الرضيع من الأمور المهمة كثيراً والتي تساعد دماغه على النمو والتفاعل بشكل صحيح، ولو أن البعض من ناحية أخرى يرى أن مثل هذه الأمور تكون من دون فائدة لأن الطفل لا يفهم ما يقال له إلا أن الحديث مع حديثي الولادة أمر ضروري فقد توصل الطب ليثبت أن التحدث مع الطفل لا يعلمه فقط اللغة والكلام بل ينشط دماغه أيضاً.

 

كيف تعتنين بطفلك بعد الولادة؟

 

وقد رأى باحثون يابانيون في دراسات لهم أن مناغات الاطفال بكلمات صغيرة تؤدي الى زيادة تدفق الدماء الى منطقة ناصية الدماغ مما يزودها بكميات أكبر من الأوكسجين وينشط عملها. الى جانب ذلك أكد الباحثون أن مناغات الأطفال حتى أثناء نومهم تجعلهم يتفاعلون كما في أثناء صحوتهم.

في حال الحديث مع الطفل بلغة الأاطفال وليس بلغة الكبار تنشط مقدمة الدماغ لديه وتجعله يتفاعل بشكل أكبر خلال الحديث معه.

 

اليكِ طريقة التعامل مع المغص الحاد عند الرضّع

‪ما رأيك ؟
من انوثة