ما هي الأسباب النفسية التي تقف وراء مشكلة التبوّل اللاإرادي عند الأطفال؟

ما هي الأسباب النفسية التي تقف وراء مشكلة التبوّل اللاإرادي عند الأطفال؟

التبوّل اللاإرادي عند الأطفال أي أن الطفل الذي أصبح في مرحلة من المفروض أنه لا يحتاج إلى الحفاض ما زال غير قادر على السيطرة على عملية التبوّل وذلك يحصل بشكل خاص خلال النوم. فما هي الأسباب التي تقف وراء هذه المشكلة ولا سيما النفسية منها؟

أسباب التبوّل اللاإرادي عند الأطفال

يُشخّص الطفل الذي تعدّى عمره السنوات الثلاثة، ونعني بذلك أنه أصبح قادراً على الكلام ويعرف أن التبوّل يجب أن يتم في المرحاض، وعنده القدرة على الشعور بالحاجة إلى التبوّل، ومع ذلك ما زال يعاني من مشكلة إفراغ المثانة اللاإرادي وبشكل خاص خلال الليل. الأسباب التي تقف وراء هذه المشكلة ممكن أن تكون جسدية، كما أن هذه المشكلة ممكن أن تكون مرتبطة أيضاً ببعض الأسباب النفسية.

الأسباب الصحية

وهي تشمل المثانة الصغيرة أي أن المثانة لم تكتمل بما فيه الكفاية لإبقاء البول فيها خلال الليل، أو أن تكون الأعصاب التي تتحكم بالمثانة بطيئة في إطلاق الإشارات مما يجعل الطفل لا يقدر أن يعرف متى تكون المثانة ممتلئة. وأيضاً اذا كان الطفل يعاني من اختلال في معدلات الهرمونات أو من الالتهابات في المسالك البولية أو إذا كان مصاباً بداء السكري، أو بخلل في الجهاز البولي أو الجهاز العصبي.

الأسباب النفسية للتبوّل اللاإرادي

الأسباب النفسية للتبوّل غير الإرادي عند الطفل ترتبط بالأجواء العائلية والظروف الاجتماعية التي يعيش الطفل في وسطها، وهي تنطلق من علاقة الطفل بوالديه وأفراد الأسرة الآخرين، فإذا كانت هناك خلافات بين الوالدين، من الممكن أن يؤدي ذلك إلى شعور الطفل بالتوتّر والقلق وعدم الاستقرار، وهذه المشاعر قد يتولد عنها انعدام القدرة على السيطرة على التبوّل.

في بعض الأحيان قد يشعر الطفل بالتهميش من قبل والديه والغيرة الشديدة، خاصة عند ولادة طفل صغير في العائلة، مما قد يسبب له ايضاً التوتّر، إضافة إلى أن الطفل الصغير الذي يتعرّض للتوبيخ المستمر من الممكن أن يعاني من هذه المشكلة بسبب الشعور الدائم بالحزن والقلق من أسلوب تعامل والديه معه.

كما أن بعض الأطفال يشربون كميات كبيرة من السوائل في فترة المساء اي قبل الخلود إلى النوم بوقت قصير، هذا ايضاً من الممكن أن يؤدي إلى التبوّل غير الإرادي خاصة إذا كان الطفل يستغرق في نوم عميق.

المزيد حول تربية الأطفال في ما يلي:

3 أخطاء عليكم تجنّبها عند تربية الأطفال!

4 نصائح مفيدة لتعلّمي طفلك الأخلاق الحميدة!

لتدليل أطفالكم مخاطر كبيرة... إحذروها!

 

‪ما رأيك ؟
من انوثة