لا تتساهلي مع مشكلة نقص الفيتامين د خلال فترة الحمل

لا تتساهلي مع مشكلة نقص الفيتامين د خلال فترة الحمل

للفيتامين د اهمية كبرى في الجسم. ووظيفته الحفاظ على الهيكل العظمي للإنسان، وكذلك الحفاظ على الحمل الصحي. يتزوّد الجسم بهذا الفيتامين من مصدرين أساسيين أولهما التعرّض الكافي لأشعة الشمس، والثاني هو المنتجات الغذائية الغنية به مثل الأسماك، وصفار البيض.

 

اهمية فيتامين د للمرأة الحامل

 

يعتبر الفيتامين د من المكمّلات الضرورية لصحة الحامل كما الجنين. فالحصول على كمية كافية من هذا الفيتامين من شأنه أن يقي الأم من العديد من المخاطر الصحية التي يمكن أن تودي بحملها. ويمكن لهذا النقص خصوصاً خلال المرحلة الأولى للحمل، أن يؤدي إلى خطر الإصابة بتسمّم الحمل، وهو مرض يمثل خطرًا على حياة الأم والجنين. واذا كنت لا تحصلين على كمية كافية من هذا الفيتامين أثناء حملك، فقد يعيق ذلك امتصاص طفلك الكالسيوم بشكل جيّد. وبالتالي يؤدي نقص الكالسيوم إلى ضعف في نمو اسنان طفلك وعظامه.

 

كما ان إنخفاض نسبة فيتامين د لدى الحامل، يؤدي إلى جعل الأطفال أكثر عرضة للإصابة بالأمراض التنفسية مثل الربو، وخصوصا خلال الأشهر الأولى بعد الولادة، كما قد يولّد مشكلة الصفير أثناء النوم وتستمر طيلة السنوات الأولى من عمر الطفل. 

 

أعراض نقص فيتامين د 

 

هناك اعراض عدة تشعر بها الحامل في حال كانت جسمها يحتاج الى فيتامين د. ومن هذه الاعراض:

 

- ألم شديد في العضلات والعظام

-الضعف العام والإرهاق

- هشاشة العظام والتعرض للكسور من أقل إصابة

- حدوث مشاكل مختلفة وجفاف في الجلد وظهور معالم الشيخوخة باكرا

- زيادة معدل فقدان شعر الرأس

- زيادة احتمالات الإصابة بالعديد من الأمراض مثل السرطان والسكري وارتفاع ضغط الدم

- إصابة متكررة بالالتهابات خاصة التهابات الجهاز التنفسي

 

اليكم المزيد من المعلومات اهمية الفيتامينات للحامل عبر موقع صحتي:

 

3 فيتامينات لا يجب ان تتخلى عنها الام المرضعة

اليكِ النظام الغذائي الصحيح للأم المرضعة

هذه الفيتامينات مهمة جداً لك خلال الحمل... لا تستغني عنها!

‪ما رأيك ؟
من انوثة
‪من لوليا