التواصل مع طفلكم الرضيع أسهل ممّا تعتقدون!

التواصل مع طفلكم الرضيع أسهل ممّا تعتقدون!

يعتبر تواصل الأهل مع الرضيع من بين أهم العوامل التي تساعد على بناء علاقة سليمة وصحيحة معه منذ صغره. وبما أن قسماً كبيراً من الأهل يجدون صعوبةً في فهم طفلهم الرضيع وكلّ إيماءاته وحركاته، فلا بدّ أن يكملوا قراءة السطور القادمة للتعرف على أهم الطرق لتواصل معه.

 

طريقة التواصل مع الرضيع

 

تقليد الطفل

 

هناك العديد من الأمور التي يمكن أن يقوم بها الأهل لجعل محادثتهم مع طفلهم ممتعة وفعالة، واحدة من أفضل الطرق للتحدث معه هي ببساطة تكرار ما يقوله.

 

ببساطة كرّروا الأصوات التي يصدرها طفلكم، على سبيل المثال، إذا قال "كي كي!" يمكنكم أن تقولوا "كي كي!" ولكن مع نغمٍ آخر أو بلحنٍ مختلف. عندما تكرّروا أصوات الطفل، تشجّعونه بالتالي على إصدار المزيد من الأصوات معتقداً أنه يجري حديثاً شيّقاً معكم.

 

اطلاعه على كلّ ما تقومون به

 

 قد لا يفهم طفلكم أي شيء ممّا تفعلونه، لكن أفضل طريقة للتواصل معه تكون من خلال إخباره بكلّ ما تقومون به خصوصاً تلك المتعلّقة به.

 

فمثلاً، عندما يستيقظ صبّحوه بالخير، بعدها أخبروه انه عليه ان يرتدي ملابسه قبل الفطور أي "دعنا نلبسك ثيابك ثم نذهب لتناول وجبة الفطور!". فبعد سماع هذه الأنواع من الأمور بشكل متكرر، فإن الطفل يبدأ باستيعاب معناها.

 

الغناء للطفل

 

يبدأ لطفل باكتشاف الأنماط الإيقاعية منذ اليوم الأول بعد ولادته، وهذا يعني أنه من لحظة ولادته تقريبًا يمكن أن تكون الموسيقى جزءاً مهماً من حياته وذلك وفقاً لدراسةٍ أجراها علماء ألمان ونشرت في مجلة pediatrics عام 2013. فالغناء والموسيقى يجعلان الطفل يشعر بالراحة والسعادة خصوصاً إذا كنتم ترددون أغنيةً خاصّةً للأطفال.

 

كما أثبتت الدراسة نفسها أن الغناء مفيدٌ لتطوير لغة الطفل، لذلك احرصوا على التنويع في الأغاني واختاروا تلك التي يتفاعل معها أكثر كي تتمكنوا من غنائها بشكلٍ مستمرّ بدون أن ينزعج أو يبكي.

 

لقراءة المزيد عن تربية الرضيع إضغطوا على الروابط التالية:

 

كيف تؤثر حرارة الجو على طفلك الرضيع؟

كيف تعتنين بطفلك الرضيع في فصل الصيف؟

كيف تعتنين بنظافة الرضيع في شهره الأول؟

‪ما رأيك ؟