طفلي يجد صعوبة في النطق والتكلّم... ماذا أفعل؟

طفلي يجد صعوبة في النطق والتكلّم... ماذا أفعل؟

النطق عملية ذاتية يكتسبها الطفل بشكل تلقائي من خلال التواصل والإحتكاك مع عائلته ومحيطه، مع الإشارة الى أنه ليس هناك وقت محدد أو طريقة معينة لإكتساب هذه المهارة،  حيث أن تعلّم النطق والكلام يختلف من طفل الى آخر وفق قدراته الخاصة والظروف المحيطة به.

 

ما هي أبرز الأسباب التي تؤدي الى تأخر النطق عند الطفل؟

 

أسباب كثيرة تسبب تأخر النطق عند الاطفال ومن أبرزها:

- حالة اللسان المربوط التي تعدّ مشكلة شائعة جدًّا، حيث يولد كثير من الأطفال ومقدمة ألسنتهم مربوطة بحزام نسيجي إلى أسفل

- الأسباب النفسية أو التخاطبية مثل التلعثم وعدم القدرة على نطق الحروف من مخارجها

- إهمال الوالدين للتحدث مع الطفل وعدم اختلاطه مع أطفال آخرين

- فرق اللغة بين الأبوين في العائلة الواحدة نتيجة إختلاف الجنسيات في الأسرة

- نقص السمع الذي ينتج عن التهاب الأذن الوسطى المتكرر، الذي يؤدي الى تأخر التعلم

- إصابة الطفل بأمراض هامة كالتهاب السحايا أو أبو كعب

- تأخر في التطور العقلي عند الطفل

- وجود مرض وراثي أو شلل دماغي

 

كيف يؤثر تأخر النطق عند الطفل على سلوكه الاجتماعي والتعليمي؟

 

يميل الطفل الذي لا يستطيع أن يتكّلم أو ينطق ليصبح أكثر عنفًا، حيث أنه لا يستطيع أن يعبّر عن ما يريد لتصبح لغة الجسد عنده هي الطاغية. وهذه المشكلة قد تسبب العديد من المشاكل للطفل في المدرسة ما قد يسبب له الرسوب نتيجة معاناته من مشاكل نفسية حادّة.

 

كيف يمكن علاج تأخر النطق عند الطفل؟

 

لمساعدة الطفل على تخطّي مشكلة تأخر النطق من الضروري إتباع هذه النصائح الفعّالة:

- التحدث مع الطفل وكأنه شخص كبير

- عدم إجبار الطفل على التحدث بل تأمين البيئة المناسبة له لتشجيعه على الكلام

- قراءة القصص إعتماد الصور لتهيئة الطفل على السمع والتحدّث

- عدم مقاطعة الطفل خلال كلامه حتى لو أخطأ

- في الحالات المرضية العضوية من الضروري إعتماد العلاج المناسب لتصحيح السمع

 

لمزيد من المعلومات عن تأخر النطق عند الاطفال تابعي هذه الروابط من موقع صحتي:

 

هل يعاني طفلك من ضعف في النطق؟ إذاً هذا الموضوع يهمك!

كيف تكتشفين حاجة طفلك لعلاج تقويم النطق؟

اكتشفي اسباب تأخر النطق لدى الاطفال

‪ما رأيك ؟