نوم الأطفال الرضع ... ما الحقيقة وما الخرافة؟

نوم الأطفال الرضع ... ما الحقيقة وما الخرافة؟

هناك الكثير من الخرافات والمقولات القديمة التي توارثناها عن الأجيال السابقة حول نوم الطفل الرضيع، وقارنت الكثير من الدراسات هذه الخرافات وأبرزت الحقائق وراء ذلك، وأبرز هذه الخرافات حول ذلك، هي:

 

نوم الطفل عند بلوغه الـ 12 أسبوعا ليس محتما!

 

ينبغي أن ينام الطفل خلال الليل عندما يبلغ 12 أسبوعا، أما الحقيقة بالتأكيد سيكون هذا شيء رائع، ولكنه غير واقعي بالمرة وقد يسبب لك ترقب حدوث هذا الأمر التوتر والقلق. فإذا كان طفلك يأكل جيدا طوال اليوم، وتتعاملي معه بروتين ثابت ولديك القليل من الحظ، فسوف ينام طفلك خلال الليل عندما يصبح عمره 12 أسبوعا أو قد يستغرق هذا الأمر بعض الأشهر الإضافية. 

 

ولكن يمكنك أن تقومي ببعض الأشياء لتشجيع طفلك على بدء النوم لفترات أطول وذلك من خلال إنشاء روتين هادئ وقصير لوقت النوم، والسماح لطفلك على النوم من تلقاء نفسه لا تجبريه أو تهزيه لينام، وتعودي ألا تذهبي إليه أثناء نومه كلما صدر منه أي ضوضاء، فيجب أن يعتاد على العودة إلى النوم مرة أخرى من تلقاء نفسه. 

 

إياك أن توقظي طفلك خلال الليل!

 

إيقاظ الطفل في ساعة متاخرة من الليل سيمنعه من الاستيقاظ مبكرا، وحقيقة ذلك احذري من أن تفعلي هذا الأمر، فبالرغم من أنه يبدو فعال ومنطقي إلا أنه يعمل بشكل عكسي، كما أن نتائجه غير مرغوب فيها، حيث أن إبقاء الطفل لمده طويلة مستيقظ أثناء الليل يعرضه للإرهاق والتعب، وحين يتعرض طفلك للتعب يكون من الصعب أن ينعم بنوم طويل هادئ، بل يكون متحفزا إلى أن يواصل استيقاظه، ويصعب عودته للنوم مرة أخرى أو أن يستيقظ بالصباح الباكر. لذا عليك أن تجعلي طفلك ينام في وقت مبكر في الليلة القادمة لكي ينعم بنوم هادئ ويستيقظ بشكل طبيعي في الصباح.

‪ما رأيك ؟