هذه هي أكثر الاسباب شيوعاً لتلوّث جرح الولادة!

هذه هي أكثر الاسباب شيوعاً لتلوّث جرح الولادة!

على كلّ امرأة الانتباه جيّداً في الفترة التي تلي الولادة، خصوصاً إذا كانت قيصريّة، لأنّها قد تعاني من تلوّث الجرح ما قد يؤدّي إلى التهابه جراء العمليّة الجراحيّة. فما هي أسباب تلوّث جرح الولادة؟ الجواب في هذا الموضوع من موقع صحتي.

 

مرض السّكر

 

من الأسباب التي تؤدّي إلى تلوّث جرح الولادة، إصابة الأمّ بمرض السكر وإهمالها للأمر طيلة فترة الحمل.

 

لذلك، يُنصح بأن تتابع كلّ امرأة حالتها مع الطّبيب المختص خلال الحمل، لأنّ عدم المتابعة الحثيثة قد تسبّب إخلالاً في ضبط نسبة السكر وتخفيضها قبل الولادة، فيترتّب على ذلك عدم قدرة الجرح على الالتئام ما يسفر عن مضاعفاتٍ للجرح؛ ففي هذه الحالة يتلوّث جرح الولادة ويصبح الأمر خطيراً.

 

سيولة في الدم

 

إذا كانت الأمّ مصابةً بسيولة في الدم، فهذا قد يتسبّب بتلوّث جرح الولادة.

 

وفي التفاصيل، إذا حدث للأمّ ارتفاعٌ في سيولة الدم بعد الولادة ربّما تتعرّض لنزيفٍ حادّ يترتّب عليه حدوث تلوّثٍ في جرح الولادة.

 

خياطة جرح الولادة

 

في بعض الأحيان، قد يعود سبب تلوّث جرح الولادة إلى عدم إتمام الخياطة بإتقانٍ وبشكلٍ منتظم؛ حيث انّ هذا الإهمال يتسبّب في حدوث ثقوبٍ بين غرز الخياطة ما يسهّل مرور البكتيريا إلى داخل الجسم وبالتّالي تلوّث الجرح.

 

مباشرة الأعمال المنزلية

 

قد لا تجد الأمّ من يساعدها في تحمّل الأعباء المنزليّة فتباشر بعد خضوعها للولادة بهذه الأعمال.

 

هذا السّبب يُعتبر الأكثر شيوعاً لتلوّث جرح الولادة؛ بحيث تعتمد الأمّ على نفسها في وقتٍ لا يكون جسمها على أتمّ استعدادٍ لذلك. وإذا كان المجهود زائداً عن حدّه ربّما يتسبّب ذلك في فتح الجرح ما يترتّب عليه مرور البكتيريا إلى الجسم وحدوث تلوثٍ ومضاعفاتٍ خطيرة في جرح الولادة.

 

عدّدنا في السّطور السابقة أبرز 4 أسباب تؤدّي إلى تلوّث جرح الولادة من أجل الاطّلاع عليها وتجنّب حدوث هذا العارض الخطير الذي يؤدّي إلى مضاعفاتٍ أخطر في ما بعد.

 

المزيد حول العناية بنفسك بعد الولادة على هذه الروابط:

 

تجنّبي تناول هذه الأطعمة بعد الولادة القيصرية!

نصائح مهمة لا تهمليها في الأيام الأولى بعد الولادة

أبرز نصائح ما بعد الولادة الطبيعية بين يديك

‪ما رأيك ؟
من انوثة