كم تحتاج الحامل من السعرات الحرارية؟

كم تحتاج الحامل من السعرات الحرارية؟

تختلف السعرات الحراريّة التي تحتاج إليها الحامل في بداية الحمل عن تلك التي يطلبها الجسم في الفصل الأخير من الحمل.

ويُساعد حساب السّعرات خلال الحمل بالسّيطرة على وزن الحامل وضمان عدم اكتسابها المزيد من الكيلوغرامات الزّائدة التي لا يُنصح بها طبّياً حيث أنّها تُهدّد بالسّمنة التي تعود على الحامل والجنين ببعض المُضاعفات الصحّية.

كم تحتاج الحامل من السّعرات الحراريّة؟ الجواب نكشفه في هذا الموضوع من موقع صحتي.

 

زيادة الوزن الطّبيعيّة خلال الحمل

 

تُعتبر السّمنة مِن الأمور التي قد تواجه الحامل خلال الحمل، لأنّها تكون مُعرّضة لتناول الطّعام بشكلٍ أكبر وأحياناً ظنّاً منها أنّها تقوم بالأمر الصائب لتغذية الجنين وتعزيز نموّه؛ إلا أنّ هذا الأمر خاطئ وقد يُعرّضها وجنينها لبعض المخاطر الصحّية.

 

وتتراوح زيادة الوزن الطبيعيّة خلال الحمل بين 11 و15 كلغ في حال التمتّع بوزنٍ صحّي، فيما تتأرجح بين 6 و11 كلغ في حال البدانة.

أما في حال المُعاناة من نقصٍ في الوزن، فلا بدّ أن تكسب الحامل في هذه الحالة ما بين 7.12 و18 كيلوغراماً، على أن يتأتّى الجزء الأكبر من هذه الزّيادة عن المشيمة واتّساع حجم الدم والرّحم وأنسجة الثديين.

 

اختلاف عدد السّعرات بحسب فترة الحمل

 

تختلف الحاجة إلى السّعرات الحراريّة من جسمٍ إلى آخر أي من حاملٍ إلى أخرى، وهذا يعود إلى مُختلف عوامِل منها المجهود الذي تبذله الحامل خلال الحمل وفي ما إذا كانت حاملاً بجنينٍ واحدٍ أو بتوأم.

 

أمّا القاعدة الأساسيّة التي تعتمد عليها مُراقبة السّعرات الحراريّة خلال الحمل عموماً، فتعود إلى فترة الحمل وفق الآتي:

 

- الثلث الأوّل:

إضافة حوالي 200 إلى 300 سعرةٍ حراريّة إضافيّة يومياً خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل.

 

- الثلث الثاني:

يتغيّر الأمر خلال الأشهر الثلاثة الثانية من الحمل؛ حيث تزداد الحاجة إلى السّعرات ويُصبح عددها حوالي 350 سعرة حراريّة إضافيّة في اليوم.

 

- الثلث الثالث:

في الفصل الثالث والأخير من الحمل، تحتاج الحامل عموماً تناول 500 سعرةٍ حراريّة إضافيّة.

 

يبقى من الضّروري استشارة الطّبيب أثناء الحمل والإتفاق معه على نظامٍ غذائيّ صحّي ومُتوازن يؤمّن للحامل وجنينها الفيتامينات والمعادن الضروريّة.

 

المزيد حول غذاء الحامل في ما يلي:


‪ما رأيك ؟