هذا ما يجب أن تعرفيه عن السعال عند طفلك الرضيع!

هذا ما يجب أن تعرفيه عن السعال عند طفلك الرضيع!

لا شكّ ان سعال طفلك الرضيع هو من بين الأمور التي يمكن ان تثير قلقك، خصوصاً عندما تزداد شدّته فيصبح من الضروري أن تستشيري الطبيب. إن سعال الطفل هو وسيلة الجسم لحماية نفسه، ولفتح مجاري الهواء، وتقليل نسبة البلغم من الحلق.

 

سعال الطفل الرضيع


السعال الجاف

 يحدث السعال الجاف، أي الخالي من البلغم، عندما يعاني الطفل من البرد أو الحساسية. يساعد السعال على التخلص من تهيج الأنف أو تهيج الحلق.

 

السعال الرطب

 ينتج السعال الرطب عند الرضيع عن مرض تنفسي يصاحب العدوى البكتيرية، هذا ما يسبب البلغم أو المخاط (الذي يحتوي على خلايا الدم البيضاء للمساعدة في محاربة الجراثيم) التي تتشكّل في الشعب الهوائية للطفل.

ولكن نادراً ما يعاني الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 4 أشهر من السعال، وفي حال حدث هذا الأمر فلا بدّ من استشارة الطبيب على الفور. في فصل الشتاء، إذا كان الرضيع يسعل بشكل متكر، فقد يكون مصاباً بفيروس المخلوي التنفسي (RSV) ، وهو عدوى فيروسية خطيرة للرضع. بمجرد أن يكون عمر طفلكم أكبر من سن 1، يصبح السعال أقل خطورةً ولا تثير القلق.

 

علاج السعال عند الرضيع


الدواء

يصف الطبيب في معظم الحالات بعض الأدوية وذلك حسب مسببات السعال. فمثلاً، إذا كانت العدوى البكتيرية هي السبب، فمن المهم ان يتناول الرضيع مضاداً حيوياً مناسباً. كما ويجب أن يحظى الرضيع بالرعاية الصحية اللازمة حسب حاجته ووضعه الصحي، مثل العلاج بالأكسجين، أو الأدوية الموسعة للشعب الهوائية.

 

العلاج المنزلي

إن التخفيف والحدّ من السعال عند الرضيع أساسية جداً عند الرضيع، من هنا يجب إعطاء الرضيع الماء الدافئ أو كميات أكثر من الحليب، دون ان ننسى ضرورة مراجعة الطبيب في حال كان عمر الطفل أصغر من ثلاثة أشهر. كما ومن المهم تجنب إعطاء الطفل الرضيع الذي ما زال أصغر من 3 أشهر العسل للتخفيف من السعال، ذلك لأنه يؤدي إلى تطور حالة تُعرف بالتسمّم الوشيقي.

 

 

لقراءة المزيد حول صحة الرضيع إضغطوا على الروابط التالية:

الشرقة أثناء الرضاعة... لمَ تحدث؟ وكيف يُمكن تجنّبها؟

هل يسبب حليب الأم المغص للرضيع؟

كيف تتعاملون مع مشكلة الإمساك عند طفلكم المولود حديثاً؟

‪ما رأيك ؟