5 طرق طبيعيّة تقي الحامل من الإصابة بالإنفلونزا!

5 طرق طبيعيّة تقي الحامل من الإصابة بالإنفلونزا!

تنتشر الفيروسات والأمراض عموماً في الطّقس البارد حيث يصبح الجسم معرّضاً أكثر من الأوقات الأخرى للإصابة بمختلف أنواع العدوى. وتكون الحالة أكثر دقّة بالنّسبة إلى الحامل التي يكون جسمها حساساً بشكلٍ كبير نظراً للتقلّبات الهرمونيّة التي تطرأ عليه وتلازمه طيلة مراحل الحمل.

ولأنّ الجهاز المناعي عند الحامل غالباً ما يكون ضعيفاً مقارنة مع الأجسام الأخرى، نكشف في هذا الموضوع من موقع صحتي بعض الطّرق الطبيعيّة والفعّالة للوقاية من الإنفلونزا خلال الحمل.

 

غسل اليدين جيّداً

 

يُعتبر غسل اليدين من أهمّ الوسائل التعقيميّة والعادات الصحّية التي يجب المواظبة عليها، خصوصاً في موسم انتشار الإنفلونزا؛ وذلك منعاً لالتقاط العدوى.

لذلك، لا بدّ من غسل اليدين جيّداً خلال الحمل وبشكلٍ متكرّر باستخدام الماء الفاتر والصابون، مع الحرص على الفرك الجيّد خصوصاً بين الأصابع.

 

اتّباع تغذيةٍ سليمة

 

يُنصح بأن تتبع الحامل نظاماً غذائيّاً صحّياً ومتوازناً طيلة فترة الحمل لتزويد الجنين بكلّ ما يحتاج إليه من فيتاميناتٍ ومعادن وعناصر غذائيّة هامة لكي ينمو ويتطوّر بشكلٍ سليم.

كما أنّ التغذية السليمة تُعدّ مفيدةً للحامل من أجل الحفاظ على صحّتها وتعزيز الجهاز المناعي؛ ما يقي من إصابتها بالأمراض وخصوصاً الإنفلونزا ونزلات البرد.

 

الحصول على قسطٍ كافٍ من النوم

 

إلى جانب أهمّية النّوم في حياة الحامل من أجل الحصول على قسطٍ وافرٍ من الراحة، تجنّباً للإجهاد والإرهاق والتّعب، لا بدّ من الأخذ بعين الإعتبار أهمّية النّوم الجيّد خلال الحمل في تعزيز الجهاز المناعي عند الحامل ووقايتها من مختلف الأمراض والعدوى ومنها الإنفلونزا.

 

اختبار الملابس المناسبة

 

من الطّبيعي أن تمرّ الحامل ببعض الفترات حيث تشعر بالهبّات الساخنة أو بالحرارة، رغم انخفاض درجات حرارة الطّقس بسبب التقلّبات الهرمونيّة التي ترافقها خلال فترة الحمل؛ الأمر الذي يزيد من خطر تعرّضها للإصابة بنزلات البرد والإنفلونزا.

لذلك، يُنصح بأن تختار الحامل الملابس المناسبة التي تلائم الطّقس من أجل حماية جسمها من الإصابة بالأمراض.

 

تناول المشروبات الساخنة

 

يمكن تناول بعض المشروبات العشبيّة الساخنة خلال الحمل مع الحرص على أن تكون دائفة وليست شديدة السخونة؛ نظراً للدور الذي تلعبه هذه المشروبات في وقاية الحامل من الإصابة بالإنفلونزا عن طريق تعزيز جهازها المناعي.

 

يُنصح باستشارة الطّبيب بشأن الطّرق المذكورة والإلتزام بإرشاداته في هذا الإطار، للحصول على وقايةٍ مثاليّة من مختلف أنواع الأمراض.

 

 

‪ما رأيك ؟