هل الفستق من العناصر الغذائية المناسبة للحمية الغذائية؟

هل الفستق من العناصر الغذائية المناسبة للحمية الغذائية؟

على الرغم من أنه من المواد التي تحتوي على الزيوت الا أنه يعتبر واحداً من أهم المكونات التي يمكن التركيز عليها كونه يعدّ من أهم المكسرات التي تحتوي على الكثير من الفوائد للقلب والصحة. الاّ ان كثراً لا يعرفون أن هناك علاقة ما بين الفستق والرجيم وهذا ما سنحاول الاجابة عنه في هذا الموضوع عبر موقع صحتي.

 

الفستق والرجيم

 

أظهرت العديد من الدراسات أن الفستق يعود في كثير من الأحيان بالفوائد على صحة القلب ومقاومته للالتهابات، أمّا في ما يتعلّق بالرجيم فقد أكدت العديد من الدراسات أن الفستق يعمل على المحافظة على وزن الجسم ومستويات الدهون الثلاثية والكولسترول، لا سيّما اذا ما تم تناوله باعتدال. وفائدة الفستق للصحة كبيرة وسنتعرف هنا على فوائد الفستق الحلبي والفستق والرجيم الغذائي.

 

فالمواد الموجودة في الفستق تساعد على خفض الوزن عبر رفع مستوى المركب الكيمياي سيروتونين في الدماغ، وهو مادة تساعد في تقليل الشعور بالجوع وتحسين صحة القلب وتزيد الإحساس بالرضى.

كما تحتوي ثمرة الفستق على نسبة عالية من الأحماض الدهنية أحادية عدم التشبع. وبمعنى آخر فإن قيمتها الصحية عالية حيث يعمل هذا النوع من الأحماض في الحد من ارتفاع الكولسترول بل يؤدي إلى خفض الكولسترول المرتفع وخصوصاً الكولسترول السيء، وهو الذي يكون له دور في عملية تصلب

الشرايين. وقد أوصت جمعية القلب بزيادة استهلاك هذا النوع من الدهون الأحادية.

 

وعلى الرغم من ان الفستق يحتوي على سعرات حرارية عالية إلا أنه يحتوي على الكثير من الألياف الغذائية والدهون غير المشبعة التي تعطي الإحساس بالشبع لفترة طويلة. وبالتالي يمكن تناول كمية معتدلة من الفستق للحصول على النتائج الايجابية منه من دون اي زيادة في الوزن.

 

اقرأوا المزيد عن تناول الفستق خلال فترة الرجيم عبر موقع صحتي:

 

هل يؤدي تناول الفستق الى زيادة الوزن؟

هل يساعد الفستق الحلبي على تخفيف الوزن او العكس؟

هل يمكن تناول الفستق الحلبي خلال فترة الرجيم؟

‪ما رأيك ؟
من انوثة