متى يكون توقيف الطفل الرضيع على رجليه خطيراً؟

متى يكون توقيف الطفل الرضيع على رجليه خطيراً؟

غالباً ما يشعر الأهل بالحماس والإثارة لمجرّد رؤية طفلهم الرضيع ينمو ويكبر أمام عينيهم. الّا ان البعض، وقبل ان يبدأ الزحف حتى، قد يحاولون توقيفه على رجليه. ولكن، هل هذا الأمر يشكّل خطراً على الطفل الرضيع ونموّه؟

 

توقيف الطفل الرضيع على رجليه

وفقاً لمخطط معالم Denver II للتقييم التنموي، يمكن للأطفال عادةً البدء في:

- الوقوف، التمسك بالأشياء ما بين الشهرين السادس والثامن.

- سحب الجسم والوقوف ما بين الشهرين الثامن والعاشر.

- الوقوف بدون مساعدة لحوالي ثانيتين ما بين الشهرين التاسع والحادي عشر.

- الوقوف دون مساعدة لوقتٍ أطول ما بين الشهرين العاشر والرابع عشر.

ولكن، وقبل هذه الفترة المهمة على صعيد النموّ الحركي عند الرضيع، من الأفضل تجنّب توقيف الطفل على رجليه وخصوصاً لفترة طويلة في حال لم يكن الطفل قادر بعد على شدّ وتحريك رجليه كما يجب. كما انه من الضروري، ان تحرصي على عدم حمل طفلكِ ايّ غرضٍ ثقيل اثناء الوقوف، تجنباً لتأثير الوزن الإضافي على أعصاب رجلي الطفل وعلى عضلات الرجلين التي يمكن ان تصاب بالتقوّس.

بالتأكيد قد تكون مراحل النموّ الحركية مختلفة بين الأطفال بسبب العديد من العوامل أهمها نسبة الكالسيوم في جسمهم. فمحاولات الوقوف عند الطفل تتطلّق عمل بعض العضلات الرئيسية معاً، بدءاً من الذراعين وصولاً الى القدمين.

 

نصائح لمساعدة الطفل على المشي

الحفاظ على بيئة آمنة

من المهم ان تحرصي على توفير بيئة آمنة تماماً لطفلكِ الذي يحاول المشي. أي انه من الضروري ان تتخلصي من الأثاث او الأغراض غير الثابتة، والتي يمكن ان تتسبب بسقوطه او حتى بتعريضه للخطر اثناء التمسك بها.

 

وضع العاب الطفل في مكانٍ بعيدٍ عنه

من بين اهم الأمور التي يمكن ان تساعد الطفل على المشي هي وضع الألعاب في مكانٍ بعيدٍ او مرتفع. ان هذا الامر يحفّزه على الإمساك بها ومحاولة الوصول اليها.

 

ألعاب الدفع

ان الألعاب التي تعتمد على الدفع تساعد الطفل ايضاً على المشي بشكلٍ اسهل واسرع. ولكن، احرصي على مراقبته اثناء استخدامها تنباً لأيّ اضرار محتملة.

 

كلّ ما لديكم من أسئلة عن صحّة أطفالكم، يجب عنها الأطباء الأخصائيين عبر www.sohatidoc.com  من خلال استشارة الكترونية تحصلون عليها حين تحجزون موعداً لكم.


لقراءة المزيد عن طفلك اضغطي على الروابط التالية:

بالخطوات: اليكِ الطريقة الصحيحة للفّ طفلكِ بالقماط!

نوم الطفل على بطنه لوقتٍ قصير يفيده كثيراً... اليكِ السبب!

تعرّفي على أسباب ضحك رضيعكِ وأهميّته

‪‪مقالات ذات صلة
‪‪إقرأ أيضاً
‪ما رأيك ؟
من انوثة