هذا ما يجب ان تفعلوه بعد العلاقة الحميمة!

هذا ما يجب ان تفعلوه بعد العلاقة الحميمة!

لا شكّ ان العلاقة الحميمة تلعب دوراً مهماً واساسياً في تعزيز مشاعر الحبّ بين الزوجين، إلّا ان هناك بعض القواعد التي يجب اتباعها بعد الإنتهاء من هذه العملية، تعرفوا إليها معنا.

 

نصائح بعد ممارسة العلاقة الزوجية


الإغتسال


إن الإغتسال بعد ممارسة العلاقة الحميمة هو من الامور المهمة والاساسية المفيد للزوجين بهدف تجنب الإصابة بأي نوع من العدوى البكتيرية المضرّة. من هنا لا بدّ من غسل الجسم جيداً وتنظيفه من السوائل المختلفة، وذلك بإستخدام الماء الدافئ والصابون الخالي من العطور والإمتناع تماماً عن غسل المهبل. فالمهبل، وبعد ممارسة العلاقة الحميمة، يقوم بتنظيف نفسه بنفسه في حين ان استخدام اي نوع من الغسول المخصص له يمكن ان يزيد من أمكانية الإصابة بالعدوى.

 

إفراغ المثانة او التبول


إن التبول من الامور المفيدة جداً للزوجين بعد ممارسة العلاقة الحميمة ذلك لأنه يساعد في تنظيف الجسم من السموم والبكتيريا التي من الممكن ان تتطوّر إلى التهابات مهبلية. من هنا، لا بدّ ان يحرص الزوجين على التبوّل بعد ممارسة العلاقة للتخلص من تلك الجراثيم التي انتقلت إلى مجرى البول. كما انه من المفيد ايضاً شرب كوبين من الماء بعد ممارسة العلاقة الحميمة ما يساعد على درّ البول والوقاية من ايّ عدوى محتملة.

 

ارتداء ملابس فضفاضة


في الواقع وبعد ممارسة العلاقة الحميمة، يتعرّق الجسم ويفرز البكتيريا التي من شانها ان تتحوّل إلى عدوى ضارة. من هنا، لا بدّ ان يتعد الزوجين عن ارتداء الملابس الضيّقة وخصوصاً عن الملابس التي تحتوي على النيلون والجلد، مع ضرورة إختيار الملابس الواسعة والفضفاضة التي تسمح بدخول الهواء إلى المناطق الحساسة.

 

التحقق من وجود علامات نزيف أو ألم


من المهم، وبعد الإنتهاء من ممارسة العلاقة الحميمة ان تتحققوا من عدم وجود أيّ آثارٍ للألم او النزيف. فهذه العلامات مهمة جداً وتدلّ على إصابة بالعدوى في الجهاز التناسلي. من هنا وإذا لاحظتم أيًا من هذه الاعراض، يجب أن تتحدثوا على الفور مع الطبيب.

 

لقراءة المزيد عن العلاقة الحميمة اضغطوا على الروابط التالية:

إحذروا المنشّطات الجنسية... خطر كبير يهدّد القلب!

ما هي مخاطر الألعاب الجنسية عليكم؟

كيف يحافظ الرجل على صحة جنسية حديدية؟

‪ما رأيك ؟