سوء التغذية عند المراهق... مخاطر لا تحصى ولا تعدّ!

سوء التغذية عند المراهق... مخاطر لا تحصى ولا تعدّ!

يمرّ المراهق في هذه المرحلة الدقيقة بتغيرات نفسية وسلوكية كثيرة حيث أنه يحاول إثبات نفسه وفرض إستقلاليته عن أهله في أمور خاصة وبسيطة، كإختيار الطعام والملابس وحتى الاصدقاء.

 

وتزداد المتطلبات الغذائية عند المراهقين لأنهم يصبحون بحاجة الى كمية أكبر من الطعام المتوازن لتحقيق نموهم السليم والمثالي، وسوء التغذية ينعكس سلباً عليهم. لذلك لا بد من الحصول على الغذاء المتوازن والمتكامل، حيث أن التغذية غير السليمة عند المراهقين تؤدي الى مخاطر ومضاعفات كثيرة، نعرضها في هذا المقال عبر صحتي:

 

السمنة المفرطة

 

نتيجة الإكثار من تناول الأطعمة عالية السعرات الحرارية مثل الوجبات السريعة الغنية بالدهون وعدم ممارسة الرياضة، فان المراهق يتعرّض الى زيادة في وزنه بنسبة كبيرة وبالتالي إحتمال الإصابة بأمراض خطيرة.

 

النحافة الشديدة

 

وهي تحصل بسبب عدم تناول الاحتياجات الغذائية الضرورية للنمو في هذه الفترة، ما يهدد صحة المراهق بشكل جديّ.

 

فقر الدم الحاد

 

نقص الحديد يحصل بسبب قلة تناول الأغذية الغنية بهذا العنصر المهم، وإتباع عادات غذائية خاطئة مثل الإكثار من شرب المشروبات التي تحتوي على مادة الكافيين، وتناول الشوكولا بكثرة.

 

الإصابة بهشاشة العظام

 

الإكثار من تناول المشروبات الغازية، الشاي والقهوة ونقص تناول الأطعمة الغنية بالكالسيوم كالألبان ومنتجاتها وعدم ممارسة الرياضة، يسبب الإصابة بهشاشة العظام ما يؤثر سلباً على نشاط المراهق اليومي، وقدرته على ممارسة هواياته اليومية.

 

إرتفاع نسبة الكوليسترول بالدم

 

وذلك يعرّض المراهق لمخاطر صحية كثيرة وهو يحصل نتيحة الإكثار من تناول الأطعمة المشبعّة بالدهون.

 

تسوس الأسنان

 

هذه المشكلة تحصل نتيجة الإكثار من تناول الحلويات وعدم الاهتمام بتنظيف الأسنان بشكل كاف.

 

اقرأوا المزيد عن صحة المراهق على هذه الروابط:

 

4 قواعد أساسية ليحصل المراهقون على التغذية السليمة!

ما هي الحاجات الغذائية للمراهقين؟

4 هوايات لن تصدقوا فوائدها الصحية على المراهقين!

 

 

‪ما رأيك ؟
من انوثة