هذه العلاجات السريعة تفيد طفلكِ الذي يعاني من الزكام كثيراً!

هذه العلاجات السريعة تفيد طفلكِ الذي يعاني من الزكام!

خلال فصل الشتاء، يصبح الأطفال اكثر عرضةً للإصابة بالزكام بسبب تدني درجات الحرارة. وبما ان الزكام يسبب الإزعاج للطفل، هناك خطوات يمكنك اتخاذها لمساعدته على التحسن بينما يحارب جهاز المناعة الفيروسات.

 

علاج سريع للزكام عند الأطفال

التخلص من المخاط

عندما يصاب الطفل بالزكام، فمن الطبيعي ان يعاني ايضاً من انسداد الانف بالمخاط. من هنا، عليكِ ان تستخدمي شفّاط المخاط لسحبها من أنف طفلك. وفي حال كان طفلك قادراً، اجعليه ينفث أنفه بانتظام.

 

ترطيب الممرات الانفية

استخدمي رذاذ محلول ملحي لترطيب الممرات الأنفية قبل شفط المخاط أو هلام ملحي لتقليل الالتهاب. كما ويمكنكِ، ولتعزيز الرطوبة في الغرفة حيث يتواجد طفلكِ، ان تضعي جهاز يرطب الهواء بالرذاذ البارد إذا كان الهواء جافاً ما يساعد على تقليل الإنزعاج وعلاج الزكام بسرعة.

 

تقديم السوائل

إذا كان عمر طفلك أكثر من 3 أشهر، عليكِ ان تزيدي من مرات الرضاعة (الطبيعية او الصيغة) لكي يحصل على المزيد من السوائل. يساعد الترطيب على تفكيك المخاط، ويقلل من اعراض الزكام. يمكن للأطفال الأكبر سناً تناول الحساء الدافئ والفواكه، ومن الضروري تجنب المشروبات الغازية أو أي شيء يحتوي على الكافيين.

 

تهدئة السعال

إذا كان عمر طفلك أكثر من سنة، فحاولي إعطائه ملعقة من العسل للسعال بدلاً من الأدوية.  تشير دراسة من جامعة هارفارد إلى أن العسل آمناً ومن المحتمل أن يكون أكثر فعالية من أدوية السعال للأطفال الذين تزيد أعمارهم عن سنة واحدة. يجب عدم إعطاء العسل للأطفال الذين تقل أعمارهم عن عام واحد بسبب خطر الإصابة بالتسمم الغذائي.

 

النوم والراحة

يمكن أن تساعد الراحة الإضافية طفلك على التعافي بشكل أسرع من الزكام. وفي حال كان طفلكِ يعاني من الحمى، احرصي على ان تتجنبي تغطيته بالبطانيات الثقيلة أو ان يرتدي الملابس السميكة التي قد تؤدي الى رفع الحرارة في جسمه. يمكن أن يساعد الاستحمام بالماء الفاتر أيضاً على الاسترخاء قبل أخذ قيلولة أو النوم ليلًا.

 

كلّ ما لديكم من أسئلة عن صحّة أطفالكم، يجب عنها الأطباء الأخصائيين عبر www.sohatidoc.com  من خلال استشارة الكترونية تحصلون عليها حين تحجزون موعداً لكم.


لقراءة المزيد عن طفلك اضغطي على الروابط التالية:

بالخطوات: اليكِ الطريقة الصحيحة للفّ طفلكِ بالقماط!

نوم الطفل على بطنه لوقتٍ قصير يفيده كثيراً... اليكِ السبب!

تعرّفي على أسباب ضحك رضيعكِ وأهميّته

‪ما رأيك ؟
من انوثة